بلدية تفرغ زينه تنجح في شفط مياه الأمطار، والوقوف مع المتضررين

تميزت فرق تابعة لبلدية تفرغ زينه في الدور الذي قامت به من أجل شفط مياه الأمطار وردم المستنقعات التي خلفتها التهاطلات المطرية الأخيرة.
وقد توزعت فرق البلدية على مختلف الأماكن التي عانت من مياه الأمطار، واستخدمت الصهاريج والشاحنات من أجل فتح الطرق، وردم المستنقعات.
وساهمت هذه الحملة في فتح الطرق وشفط المياه عن الأسواق والمؤسسات العمومية.
وقد حظيت هذه المبادرة بإعجاب المواطنين، مؤكدين أن هذه الأزمة كشفت عن مدى استعداد البلدية لمواجهة هذه الأزمات، والوقوف مع المواطنين في مختلف الظروف.
واستنفرت البلدية كافة جهودها من أجل معالجة هذه الوضعية، وهو ما كانت له انعكاسات ايجابية على المظهر العام لقلب العاصمة.
وكانت البلدية قد وزعت كميات معتبرة من المواد الغذائية على عشرات الأسر التي تضررت من الأمطار، حرصا منها على مد يد العون والمساعدة لكافة سكان البلدية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى