وزارة الداخلية تطلق ملتقى لتكوين الولاة

انطلقت صباح اليوم في مقاطعة تفرغ زينة فعاليات افتتاح “الملتقى التكويني لصالح الولاة” في إطار برنامج دعم الحكامة الجهوية والتنمية الاقتصادية المحلية، الرامي للدفع بعجلة التنمية والنهوض بالأنشطة الاقتصادية المحلية.
عمدة بلدية تفرغ زينة السيد الطالب ولد المحجوب، ثمن في مداخلته تنظيم التكوينات ذات الصلة بتعزيز اللامركزية الإدارية باعتبار تجسيدها مقوما أساسيا من مقومات إحداث نهضة تنموية شاملة في البلد، مشددا على محورية المرفق البلدي ودوره الفعال في جميع الاستراتجيات ذات البعد التنموي، نظرا لقربه من المواطن مما يمكنه من تشخيص العوائق التنموية بغية وضع خطط اقتصادية شاملة لتجاوزها نحو الرفاه الاقتصادي لجميع المواطنين.

وقد افتتح التكوين من قبل معالي وزير الداخلية واللامركزية السيد محمد سالم ولد مرزوك، وسط حضور عدد من الوزراء وكبار المسؤولين.

خطاب عمدة تفرغ زينه بمناسبة افتتاح الملتقي الولاة

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على رسوله الكريم

معالي وزير الداخلية و اللامركزية

 السادة الوزراء

السيد والي ولاية أنواكشوط الغربية

السيدة رئيسة المجلس الجهوي بنواكشوط

أصحاب السعادة السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية

السيد حاكم مقاطعة تفرغ زينه

أيها الجمع الكريم

  السلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته

يشرفني ويسعدني أن أتوجه إليكم بأسمى آيات الترحيب نيابة عن سكان  تفرغ زينه وأصالة عن نفسي بمناسبة تنظيم لقاءكم هذا علي أرض البلدية، وأن أعبر لكم عن الأمل الكبير الذي نعلقه غلي الملتقي الذي يجمعنا اليوم الذي يمكن السلطات الإدارية من تبادل المعلومات و تدارس أنجع السبل  لقيادة العمل التنموي في ولايات الوطن بما يستجيب لاحتياجات و تطلعات المواطنين في الحياة الكريمة و في النمو والازدهار .

 أيها السادة أيتها السيدات

 ينعقد هذا الملتقي في ظرفية وطنية ملائمة تتميز بالثقة و الأمل الناتجين عن جو الانفتاح و الوئام الذي تشهده البلاد الآن، مما يخلق طموحات عريضة لدى المواطنين و يرتب مسؤوليات جسام علي عاتق  السلطات عموما و علي السلطات الجهوية و المحلية ، خصوصا.

أيها السادة أيتها السيدات

سيتيح الملتقي الحالي فرصة ثمنينة لتبادل المعلومات وتعزيز الخبرات والتواصل بين مختلف مستويات الهرم الإداري للتوافق حول أولويات التنمية على مختلف الأصعدة و تدارس إشكالياتها الأساسية و تحدياتها الكبرى ووصولا إلي بلورة مقاربات فعالة وناجعة تمكن المرفق العمومي من أداء دوره و ترسم أدوار مختلف المتدخلين في ديناميكية إدارية، هدفها التنمية المستدامة و غايتها و وسيلتها الإنسان.

 أيها السادة أيتها السيدات

يشكل المرفق البلدي الحلقة الإدارية  المباشرة للمواطنين، التي عليها ان تعين السلطات الإدارية الجهوية في مواجهة مشاكل التنمية المحلية وتلبية بعض تطلعات الموطنين في التمتع بالخدمات الأساسية التي تدخل في إطار صلاحياته، مما يحتم الانسجام والتعاون والتكامل مع تلك السلطات الإدارية لما يحقق المصلحة العامة المنشودة.

 أيها السادة أيتها السيدات

لا يسعني في الأخير إلا أن أعرب لكم عن ثقتنا التامة، بأن يسفر هذا الملتقي عن توصيات وقرارات من شأنها الارتقاء بالعمل الإداري إلي مستوي آمال وتطلعات شعبنا في أن  يري إدارة جهوية فعالة  تقود التنمية بجدارة وكفاءة ليجني ثمارها خدمات و حريات و سعادة وازدهار .

أشكركم والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى